27 ذو الحجة 1432

الصين: ليبيا مستعدة لتعويض الشركات الصينية

قالت وزارة الخارجية الصينية يوم الاربعاء ان ليبيا مستعدة لتعويض الشركات الصينية وهو ما يثير احتمال أن تحصل الشركات الصينية التي تكبدت خسائر خلال الصراع الليبي على بعض المدفوعات.
ولدى الصين استثمارات محدودة في قطاع التنقيب عن النفط وانتاجه في ليبيا وتركز بدلا من ذلك على قطاع الخدمات النفطية. ولدى الشركات الصينية ايضا عقود انشائية كبيرة في البلاد.
وقال ليو ويمين المتحدث باسم الخارجية الصينية "نما لعلمنا ان ممثلي الحكومة الانتقالية في ليبيا -الحكومة الجديدة الان- قالوا ان الجانب الليبي مستعد لتعويض الشركات الصينية عن خسائرها في ليبيا."
وأضاف "نقدر هذه التصريحات الايجابية من الجانب الليبي وسنواصل تشجيع الشركات الصينية على المشاركة بنشاط في اعادة الاعمار في ليبيا."
كانت الصين قالت في وقت سابق من العام انها تكبدت خسائر اقتصادية فادحة نتيجة الاضطراب السياسي في ليبيا.
وقال مسؤولون في أكبر ثلاث شركات نفط صينية مملوكة للدولة وهي شركة البترول الوطنية الصينية (سي.ان.بي.سي) ومجموعة سينوبك والشركة الوطنية الصينية للنفط البحري (كنوك) ان شركاتهم لديها مشروعات هندسية في ليبيا ولكن ليس لديها عمليات لانتاج النفط حتى الان.
وقال المتحدث ان الصين ترحب بتشكيل الحكومة الجديدة في ليبيا التي كشف المجلس الوطني الانتقالي النقاب عنها يوم الثلاثاء.

أهم الأخبار

اليوم السابع

عشق الصين

سجل الزوار