13 ربيع الآخر 1433

الصين تعارض تطوير الدول للأسلحة النووية


قال وزير الخارجية الصينى يانج جيه تشى، اليوم الثلاثاء، إن الصين تعارض تطوير وامتلاك الأسلحة النووية فى أى من بلدان الشرق الأوسط، بما فيها إيران، مؤكدا أن لكل الدول الحق فى استخدام الطاقة النووية لأغراض سلمية مع التزامها بالواجبات.

أعلن يانج ذلك، خلال المؤتمر الصحفى الذى عقد على هامش الدورة السنوية البرلمانية الوطنية "البرلمان" المنعقدة حاليا ببكين، وقال إن "السلامة والاستقرار والتنمية فى الشرق الأوسط تتفق مع مصالح الشعوب فى هذه المنطقة، وأيضاً مع المصالح العامة للمجتمع الدولى، وهى نقطة الانطلاق الأساسية للحكومة الصينية إزاء قضايا الشرق الأوسط.

وأضاف يانج أن الصين تولى اهتماماً بالغا لحل قضية إيران النووية من خلال آلية الحوار، حيث تحافظ الصين على اتصالات كثيفة مع الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبى وغيرها، معرباً عن توقعه بأن تجرى المحادثات فى أسرع وقت ممكن لدفع عملية حل القضية النووية الإيرانية.

وأعرب الوزير الصينى عن أمله أن تحل هذه القضية من خلال الحوار والتعاون وليس من خلال التحدى وفرض العقوبات، معربا أيضاً عن معارضة بلاده فرض العقوبات أحادية الجانب، وهو ما وصفه بالموقف العام فى المجتمع الدولى".

من ناحية أخرى قال وزير الخارجية الصينى يانغ جيه تشى "إن مشكلات منطقة الشرق الأوسط يتعين حلها من قبل مواطنى المنطقة أنفسهم، حيث إن مستقبل ومصير الشرق الأوسط ينبغى أن يحدده ويضع مخططاته شعوب المنطقة وليس غيرهم".

وأضاف، إن "التعاون بين الصين والبلدان العربية شامل واستراتيجى، وأن الصداقة بين الجانبين لا تشوبها شائبة، ويمكنها أن تصمد أمام اختبار الظروف الدولية المتغيرة.. مشيرا إلى أن شعوب منطقة الشرق الأوسط والعالم العربى أكثر دراية بالوضع الراهن فى منطقتها، وأن الصين تدعم منذ فترة طويلة الاضطلاع بالعدالة من قبل الدول العربية وشعوبها، حيث تأسست صداقة متبادلة منذ ذلك الحين. وأشار يانغ إلى أن "الصين والبلدان العربية ليس لديهما مشكلات عبر التاريخ بل على العكس، لدينا المزيد والمزيد من المصالح والتوافق المشترك بشأن الحفاظ المشترك على السلام وتعزيز التنمية.. موضحا أن الصين والبلدان العربية تتقاسمان نفس الأهداف فى حماية الاستقرار والتنمية والازدهار لمنطقة الشرق الأوسط، على الرغم من أنهما قد يختلفان من حيث بعض الإجراءات المحددة".

أهم الأخبار

اليوم السابع

عشق الصين

سجل الزوار