12 ربيع الآخر 1433

كلية الألسن تساهم فى نشر اللغة الصينية عربياً


نظمت كلية الألسن بالتعاون مع المكتب التعليمي بالسفارة الصينية المؤتمر الدولي الأول لتبادل خبرات تعليم اللغة الصينية في البلدان الناطقة بالعربية وعقد بدار ضيافة الجامعة وذلك بحضور أ.د. ناهد عبد الحميد عميدة الكلية ونخبة من الأساتذة المصريين والصينيين بجامعة عين شمس والقاهرة وقناة السويس ومصر الدولية ومعاهد كونفوشيوس الموجودة بمصر. 

وأكد أ.د. علاء فايز علي أن الصين تعد حالياً قوة سياسية كبيرة إلي جانب كونها قوة اقتصادية عظمي مما يجعل جامعة عين شمس ترغب في وجود تعاون قوي يتم بمساعدة السفارة الصينية من أجل تعزيز مكانة الصين في المنطقة ووعد بتوفير الجامعة دعم وامكانيات أكبر في العام المقبل لكلية الألسن لتنظيم المؤتمرعلي نطاق أوسع بحيث يتضمن جلسات أكثر وتتعدد المجالات التي ستبحث.

وأشاد السيد سونج أي قوه السفير الصيني بالقاهرة بدور كلية الألسن بجامعة عين شمس في نشر اللغة الصينية حيث أنها كان لها السبق في تأسيس أول قسم للغة الصينية علي مستوي الوطن العربي وافريقيا وكان ذلك في عام 1957 ، مشيرا الى أنه اتفق مع رئيس الجامعة علي بذل مزيد من الجهد من أجل تطوير قسم اللغة الصينية وتعزيز دوره في نشر الثقافة الصينية في الوطن العربي كما تم إلقاء الضوء علي تاريخ ومستقبل التبادلات بين البلدين.

وأكد أن المؤتمر يعد نقطة مهمة في تاريخ التبادلات العلمية بين البلدين وفرصة طيبة لإلتقاء دارسي اللغة الصينية وأساتذتها لبحث وتبادل الخبرات حول طرق تدريس اللغة ، مشيراً إلي أن إقامة هذا المؤتمر يعتبر أمراً بديهياً نظراً لما قدمته الحضارتين المصرية والصينية من انجازات للبشرية علي مدي العصور وكذلك للتاريخ الطويل للتبادل العلمي والتجاري بينهما والذي يمتد إلي ما يزيد عن 2000 عام.

وأكدت أ.د. ناهد عبد الحميد عميدة كلية الألسن أن المؤتمر جاء نتاج العلاقات المتميزة التي تربط بين البلدين علي الأصعدة السياسية والتاريخية والعلمية والإقتصادية وأشارت إلي أن قسم اللغة الصينية منذ إنشاؤه وأساتذته يحملون علي عاتقهم مسئولية نشر الثقافة الصينية في مصر وكذلك الثقافة العربية في الصين.

وقد شهدت فعاليات المؤتمر إلقاء محاضرة نموذجية عن تدريس اللغة الصينية وتنظيم 4 ورش عمل عن طرق تدريس اللغة الصينية والدراسات اللغوية والدراسات الأدبية والترجمة وحاضر بها أساتذة مصريين وصينيين.

أهم الأخبار

اليوم السابع

عشق الصين

سجل الزوار