12 ربيع الأول 1433

مندوب الصين بعد إدلائه بالفيتو: سنواصل لعب دور إيجابي مع المجتمع الدولي لحل بنّاء بسوريا


أوضح مندوب الصين في مجلس الأمن الدولي لي باو دونغ وبعد استخدامه إلى جانب روسيا بحق النقض ضدّ مشروع قرار تمّ طرحه في المجلس بشأن سوريا، أنّ الصين "صوّتت ضد القرار وهي تابعت عن كثب كل ما يجري بسوريا وهي تدعو كل الأطراف بسوريا لوقف العنف وأن يتم احترام مطالب الشعب السوري من أجل الإصلاح".
وقال المندوب الصيني: "من أجل المصلحة السياسيّة لسوريا وشعبها ندعم الجهود الحميدة التي تقوم بها جامعة الدول العربية لحل الأزمة ولدعم عمليّة سياسيّة شاملة يقوم بها الشعب السوري ويشارك بها الجميع وتؤدي لحل سياسي يعيد الاستقرار لسوريا".
وتابع المندوب الصيني: "المجتمع الدولي يجب أن يقدّم مساعدة بنّاءة لتحقيق هذه الاهداف وفي الوقت ذاته يجب احترام سيادة سوريا بشكل كامل وأن يلتزم أعضاء مجلس الأمن بميثاق الأمم المتّحدة ونزع فتيل الأزمة وتحقيق الاسقرار بدل زيادة تعقيد الأمر"، وأضاف: "لذلك قامت الصين بدور بشأن مشروع القرار هذا ودعمت جهود الجامعة العربيّة لحل سياسي ومثل الكثير من أعضاء المجلس فإنّ لا بد من التأكد من ضرورة الضغط على الحكومة السورية دون استباق أي نتائج للحوار لأنّ ذلك قد يزيد التعقيدات".
وإذ أشار إلى أنّ "الصين تؤيد التعديلات التي طلبتها روسيا وعلمت بزيارة وزير الخارجيّة الروسي سيرغاي لافروف لسوريا"، لفت المندوب الصيني إلى أنّه "من المؤسف أن دواعي القرار المعقولة لم تؤخذ بعين الاعتبار ولذلك فإنّ الصين صوّتت ضدّ القرار"، وختم بالقول: "الصين ستواصل العمل للعب دور بنّاء وإيجابي مع المجتمع الدولي لحل بنّاء للوضع بسوريا". 

أهم الأخبار

اليوم السابع

عشق الصين

سجل الزوار