16 ربيع الآخر 1433

الصين تطالب بالتحقيقات في الناتو الذى ضرب ليبيا


دعت الصين مجلس الأمن الدولي إلى إجراء مزيد من التحقيقات في الضربات الجوية التي شنها حلف شمال الأطلسي (الناتو) على ليبيا العام الماضي واستخلاص العبر من طريقة التعاطي مع القضية الليبية. 

ونقلت وكالة الأنباء الصينية شينخوا عن وانغ مين نائب المندوب الصيني الدائم لدى الأمم المتحدة قوله في اجتماع مجلس الأمن حول ليبيا إن النزاع في ليبيا أدى إلى انتشار السلاح بشكل هائل ما أثر على التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الدول المجاورة لليبيا. 

وأضاف إن الصين تعتقد أنه يتعين على مجلس الأمن أن يستخلص العبر من التعاطي مع القضية الليبية معرباً عن ترحيب بلاده بعقد مؤتمر إقليمي بشأن انتشار الأسلحة قريبا في ليبيا. 

وقال وانغ إن تقرير لجنة الأمم المتحدة المكلفة التحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان في ليبيا أوضح جليا أن الضربات التي نفذها الناتو في ليبيا تسببت حقا في سقوط مدنيين وإن بعض الغارات الجوية استهدفت منشآت غير عسكرية. 

وأضاف المسؤول الصيني إن اللجنة أوصت أيضا بإجراء مزيد من التحقيقات معربا عن قلق الصين الجاد حيال توافق نتائج التحقيقات مع بعض التغطيات الإعلامية. 

وقال وانغ إنه من الضروري لمجلس الأمن أن يفهم الموقف كاملا. 

وكانت لجنة التحقيق التي تأسست في جلسة طارئة لمجلس حقوق الإنسان الأممي في 25 شباط العام الماضي أصدرت ملخصا حول تقريرها يوم الجمعة الماضي قبل تقديمه إلى الجلسة الجارية لمجلس حقوق الإنسان في جنيف غدا.


أهم الأخبار

اليوم السابع

عشق الصين

سجل الزوار