09 صفر 1433

سفير الصين يزور الحرية والعدالة ويعرض تنمية العلاقات مع مصر


أكد محمد مرسى رئيس حزب الحرية والعدالة أهمية أن تقوم العلاقة بين البرلمان المقبل والحكومة الانتقالية علي التعاون والتنسيق حتي يتسنى انجاز بعض المشروعات التي من شانها أن تعمل على رفع المعاناة عن كاهل الشعب المصري الذي عاني لسنوات طويلة. 

وطلب د. مرسي من سفير الصين، خلال زياته لحزب الحرية والعدالة الاثنين، بأن تلعب بلاده دوراً فاعلاً في العديد من القضايا الدولية مثل القضية الفلسطينية ومساندة الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة، وكذلك مساندة ودعم الشعب السوري في نضاله ضد نظامه المستبد الذي يصر علي قتل السوريين وسفك دمائهم. 

من جانبه، قدم السفير الصيني التهنئة لحزب الحرية والعدالة علي النتائج التي حققها في الانتخابات البرلمانية حتي الآن، مؤكدًا أن حكومة بلاده تسعي إلى دفع العلاقات السياسية والاقتصادية مع مصر وخاصة بعد ثورة الخامس والعشرين من يناير مشيراً إلى أن تطوير هذه العلاقات يصب في مصلحة الشعبين المصري والصيني. 

وعرض السفير الصيني سبل تنمية العلاقات الاقتصادية بين البلدين موضحا أن الشركات الصينية لديها الرغبة في زيادة حجم اعمالها في مصر وضخ المزيد من الاستثمارات في السوق المصرية، وأن الحكومة الصينية حريصة علي زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين مشيرا إلى أن هذه الزيادة مرهونة باستقرار الأوضاع الاقتصادية والسياسية في مصر، خاصة بعد انتهاء الانتخابات البرلمانية والانتخابات الرئاسية.

أهم الأخبار

اليوم السابع

عشق الصين

سجل الزوار