05 ذو الحجة 1432

شباب مصرى يكون ورشة تصنيع منتجات لمحاربة الغزو الصينى

قال محمد عز الدين مصمم جرافيك انه كون ورشة بالتعاون مع اربعة من زملائه لتصنيع منتجات ذات جودة عالية وبسعر منخفض للتصدى على الغزو الصينى للسوق المصرى وتغيير ثقافة المستهلك المحلى مشيراً الى ان المنتجات المحلية نالت ثقة واستحسان التجار والمستهلكين.
وأوضح عز الدين فى برنامج صباح الخير يا مصر الاثنين انه يبتكر أدوات منزلية مثل اطارات الصور وغطاء التليفون المحمول كما نجح فى تصنيع منتجات بورسلين أقوى من نظيرتها الصينية مشيراً الى ان هناك اقبال من قبل التجار والمستهلكين عليها وبخاصة انها ترضى الذوق المحلى.
وتابع عز الدين ان المشروع بدأ منذ عام ويضم 4 مصممين وتعتبر العقبة الوحيدة التى واجهته هى كيفية التسويق للمنتجات وتغيير ذوق المستهلك المصرى مشيراً الى انه يستورد المواد التى يستخدمها فى تصنيع منتجاته وارتفاع الرسوم الجمركية يهدد تصنيعها مناشداً الدولة بتخفيض الجمارك على اى خامة تصنع فى مصر لتشجيع الشباب والتصدى للغزو الصينى.
وأردف ان هذه المنتجات سجلت تجارياً حتى لا تقلدها الصين ويكون التسجيل فى 45 دولة للتأكد من ان الفكرة لم تنفذ فى اى دولة أخرى مشيراً الى انه يسعى لعمل ورشة لتدريب الشباب وتجميع أكبر عدد للعمل فى هذا المجال وبخاصة ان هناك الكثير منهم فقدوا وظائفهم فى ظل الظروف الاقتصادية الراهنة.
وأضاف ان السوق المحلية كانت تعانى من حالة ركود شديدة عقب ثورة 25 يناير وبدأت فى التعافى حالياً أصبح هناك ثقة من التجار مشيراً الى ان اى شاب يمكنه البدء فى اى مشروع بمبلغ بسيط ألف جنيه ويعتبر الصبر من أكثر الأشياء التى يجب ان يتحلى بها اى شاب لنجاح اى مشروع .

أهم الأخبار

اليوم السابع

عشق الصين

سجل الزوار