13 محرم 1432

مصر والصين يدشنان خطا جويا مباشراً بين مدينتى قوانجتشو والقاهرة



دشنت مصر والصين خطا جويا مباشرا يربط بين العاصمة المصرية القاهرة ومدينة قوانغتشو عاصمة مقاطعة قوانجدونج جنوب الصين أكثر المقاطعات الصينية إزدهارا إقتصاديا.

وقد أعرب مدير مكتب مصر للطيران بمدينة قوانجتشو عن ثقته فى أن تشغيل هذا الخط سيعمل على تعزيز العلاقات التجارية وزيادة التعاون الاقتصادى ودعم حركة نقل البضائع والركاب بما يثرى الاستثمارات المشتركة والحركة السياحية بين البلدين .

وقال إن خط الطيران بين المدينتين بدأ العمل فى عام 2007 ولكن بصورة غير مباشرة حيث كان يتوقف فى تايلاند, لكن إعتبارا من 16 الجارى سيصبح خطا مباشرا.

وأضاف أن إفتتاح هذا الخط يمثل أهمية خاصة لمصر والصين على حد سواء خاصة مع تنامى الطلب على زيارة مصر من جانب الشعب الصينى إضافة إلى أن الامكانيات التى تتمتع بها مصر والمدن المختلفة المتميزة سياحيا مثل الغردقة والاقصر وأسوان وغيرها كانت تحتاج إلى هذا الخط الذى يعمل على تلبية كافة الطلبات للسائح الصينى .

وأوضح أن الرحلة من قوانجتشو إلى مصر كانت تستغرق وقتا طويلا وتستلزم التوقف ترانزيت فى تايلاند قبل الوصول إلى مصر الأمر الذى حال دون سفر الكثيرين إلى مصر أما الخط الجديد فقد تقلص زمن الرحلة الى أقل من عشر ساعات وهو ماسيحفز الصينيون على السفر إلى مصر وكذلك المصريون الى الصين .

وأشاد سفير مصر لدى الصين أحمد رزق بهذه الخطوة قائلا" إن إفتتاح الخط جاء نتيجة لجهود تعاون مثمرة بين البلدين حكومة وقيادة ويأتى تتوجيا لتلك العلاقات الطيبة والمتميزة "ونوه الى أن الخط الجوى المباشر لايعزز العلاقات الاقتصادية والتجارية والسياحية بين مصر والصين فحسب بل يقدم خدمة لأفريقيا والشرق الأوسط .

وأشار السفير الى أن مدينة قوانغتشو تمثل قاطرة التنمية فى جنوب الصين تحتضن أكبر جالية مصرية فى الصين مذكرا بأن مصر كانت أول دولة عربية وأفريقية اقامت علاقات دبلوماسية مع الصين قبل 54 عاما .
وأوضح أن هناك أكثر من ثلاثمائة ألف مصري يزورون الصين كل عام وبالمقابل يزور مصر أكثر من مائة ألف صينى ومن المتوقع أن يبلغ حجم التعاون الاقتصادى بين مصروالصين أكثر من 5ر7 مليار دولار الأمر الذى حقق قفزة لامثيل لها بالمقارنة مع العام الماضى الذى بلغ فيه الحجم التجارى 6 مليارات دولار .

أهم الأخبار

اليوم السابع

عشق الصين

سجل الزوار