02 محرم 1432

الصين قد ترفع مجدداً الفائدة على اليوان



يرجّح أن يرفع البنك المركزي الصيني أسعار الفائدة مرة أخرى أوائل الأسبوع المقبل، وفق ما أفادت صحيفة «تشاينا سيكيوريتز» الرسمية في تقرير أمس.

وأشارت الصحيفة التي لها سجل جيد في التكهن بخطوات سياسة بنك الشعب الصيني (المركزي) إلى أن «هذه الخطوة قد تتخذ قبل نشر المؤشرات الاقتصادية الشهرية الرسمية المقرر يوم الاثنين».

وأفاد مسؤولون صينيون كبار الأسبوع الماضي، بأن بكين تتحول إلى سياسة نقدية «حذرة»، ما يمهد الطريق امام سيـــاسة لتضييق الائتمان مستقبلاً.

وكان «المركزي» الصيني رفع في تشرين الأول (أكتوبر) أسعار الفائدة للمرة الاولى في ثلاث سنوات، في خطوة عكست قلقه من زيادة التضخم.

إلى ذلك، رجّحت الأكاديمية الصينية للعلوم الاجتماعية، وهي مركز أبحاث حكومي كبير، أن ينمو اقتصاد الصين نحو 10 في المئة العام المقبل، أي من دون تغير يذكر عن مستوى يبلغ 9.9 في المئة هذا العام حتى مع تباطؤ تدفقات الاستثمار. وتوقعت بقاء التضخم عند مستوى معتدل مع ارتفاع مؤشر أسعار التجزئة 3.3 في المئة العام المقبل، وذلك بزيادة طفيفة من 3.2 في المئة متوقعة هذا العام. وأشارت في توقعاتها السنوية، إلى أن نمو استثمارات الأصول الثابتة - وهي المحرك الأهم للاقتصاد الصيني - سيتباطأ إلى 20 في المئة عام 2011 من نحو 23.5 في المئة هذا العام.

وتوقع اقتصاديون نمو الاقتصاد الصيني 10 في المئة أيضاً هذا العام، لكن خلافاً للأكاديمية الصينية توقعوا تباطؤه إلى 8.9 في المئة العام المقبل.

أهم الأخبار

اليوم السابع

عشق الصين

سجل الزوار