11 صفر 1433

موقع إلكتروني صيني يبيع تذاكر سفينة نوح لعام 2012


أثار مشاهد الكوارث المأساوية فى الفيلم "2012" خوف الكثير من الناس عبر العالم من ان يكون العام الحالي 2012 هو نهاية العالم،كما قال الفيلم انه لا شىء إلا سفينة نوح التى توجد فى التبت يمكنها ضمان سلامة الناس.وكان سعر التذكرة لسفينة نوح فى الفيلم يبلغ عشرة ملايين يورو،بينما تباع الآن فى الحياة الحقيقية التذاكر للسفينة بأقل من 0.5 دولار أمريكي فقط.
تبيع كثير من المتاجر فى موقع تاوباو الالكتروني الصيني للتسوق التذاكر الظاهرية لسفينة نوح الآن بسعر 3 يوان لكل تذكرة.و انه ظاهرة شعبية الآن تقديم هذه التذاكر إلى الآخرين كهدية لعام 2012 لتمنى لهم السلامة فى هذا العام بهذه الطريقة المضحكة.وقد تمت المتاجر بيع الآلاف من التذاكر حتى الآن،كما ان هناك محلات في أماكن متعددة في الصين تقوم بطباعة وبيع هذه التذاكر أيضا.


وعلى الرغم من ان هناك نسخ عديدة للتذاكر،إلا ان كافة المعلومات على التذاكر متماثلة وهى نفس المعلومات التى يطرحها الفيلم"2012" - وقت صعود السفينة:يوم 21 ديسمبر عام 2012،وموقع صعود السفينة:رصيف تشو مينغ قو.من أجل ابداء التذاكر أكثر حيوية ، تدخل بعض المتاجر أيضا نظام بيع التذاكر الذى يمكن لمشترى التذكرة تسجيل اسمه وجنسيته ومعلوماته الأخرى على التذكرة،أو تقوم المتاجر بطباعة "الملاحظة" على التذاكر  التى تكتب بوضوح انه يجب على المشترين شراء التذاكر بأموال انفسهم، وعليهم عرض دليل مناسب لأصولهم المصرفية،ولا يسمح للمسؤولين الفاسدين شراء التذاكر أبداً ، ولا يمكن لأى مشترى شراء أكثر من سبع تذاكر له و لأفراد الاسرة المباشرين . كما ترفض المتاجر بيع التذاكر للعشاق ذوي العلاقات غير الشرعية .

بالإضافة إلى التذاكر لسفينة نوح،يتخذ الناس تدابير الاستعداد الأخرى ل"استقبال"عام 2012 ،حيث يبادر الزبائن إلى شراء البضائع المضحكة الأخرى لابقاءهم على قيد الحياة فى عام 2012 ، بما فيها إسعافات الزلزال ، وحبال الانقاذ ، و المستلزمات الطبية في حالات الطوارئ ، و سكين الجيش السويسري وغيرهما.

أهم الأخبار

اليوم السابع

عشق الصين

سجل الزوار