26 ذو القعدة 1432

الصين تنفي صداقتها بالقذافي وتؤكد: نظاما مبارك وبن علي كانا حليفين للغرب

ميارك و بن على
قال مدير إدارة الشئون الإفريقية بوزارة الخارجية الصينية لو شا ييه: إن "العقيد الليبي الراحل معمر القذافي لم يكن صديقا للصين على الإطلاق، لكنه كان ضيفًا كبيرًا لدى الكثير من قادة الغرب".
وأضاف لو شا ييه - في تصريحات لمجلة "شباب إفريقيا" الأسبوعية التي تصدر من العاصمة الصينية بكين ردا على اتهامات الغرب للصين بعلاقاتها مع الزعماء الديكتاتوريين في إفريقيا - أن نظامي حسني مبارك في مصر، وزين العابدين بن علي في تونس، اللذين تعتبرهما حاليا الدول الغربية نظامين دكتاتوريين بعد الإطاحة بهما، كانا حليفين ثابتين للغرب في السنوات الكثيرة الأخيرة".
وأشار المسئول الصيني إلى أن "الحكومة الصينية قامت منذ انفجار الأزمة الليبية بإجلاء ما يزيد على 30 ألف صيني كانوا يعملون في ليبيا، ولم يعودوا بعد إلى هناك بسبب خطورة الوضع في البلد الواقع بالشمال الإفريقي".
وأوضح أن "سفارة الصين لدى طرابلس قائمة منذ بداية الأزمة حتى الآن.. مضيفا أنه في الوقت الذى كانت فيه الحرب تحتدم، تم سحب بعض الدبلوماسيين الصينيين مؤقتا، أما الآن فيتم حاليا عودتهم تدريجيا إلى السفارة.

أهم الأخبار

اليوم السابع

عشق الصين

سجل الزوار