28 ذو الحجة 1431

افتتاح خط مصر للطيران المباشر لقوانغتشو يعزز العلاقات التجارية والسياحية بين مصر والصين



افتتح احمد رزق السفير المصري لدى جمهورية الصين الشعبية خط مصر للطيران المباشر لقونغتشو (كوانزو) يوم 2 ديسمبر الحالي في مدينة قوانغتشو التجارية بمشاركة نائب وزير الطيران المدني بجنوب الصين ومساعد مدير الإدارة الإقليمية للسياحة لمدينة قوانغتشو ونائب مدير إدارة السياحة بمقاطعة قوانغدونغ بالإضافة إلى عدد كبير من عملاء مصر للطيران وأصحاب ومندوبي شركات السياحة المصرية والصينية وحشد من أعضاء الجالية العربية.

وبهذه المناسبة أقام احمد رزق مؤتمرا صحفيا بحضور عدد كبير من مراسلي الصحف ووكالات الأنباء وتليفزيون وإذاعة مدينة قوانغتشو ،وقد أشاد أحمد رزق بالخطوة الناجحة لتدشين الخط المباشر بين قوانغتشو والقاهرة للشركة الوطنية (( مصر للطيران )).وقال:" إن افتتاح الخط جاء نتيجة لجهود تعاون مثمرة بين البلدين حكومة وقيادة ويأتي تتويجا لتلك العلاقات الطيبة والمتميزة وان الخط المباشر لا يعزز العلاقات الاقتصادية والتجارية والسياحية بين مصر والصين فحسب بل يقدم خدمة لإفريقيا والشرق الأوسط.

وأضاف أحمد رزق ،إن مصر للطيران نجحت بهذا الخط في إلغاء المسافات بين البلدين واختصار المدة التي كانت تستغرقها الرحلة.. وهو ما يسهل حركة الانتقال بين رجال الأعمال والمستثمرين من البلدين ، وأشار إلى أن مدينة قوانغتشو عاصمة مقاطعة قوانغدونغ تمثل قاطرة التنمية في جنوب الصين ، فقد لعبت دورا رائدا في الإصلاحات الاقتصادية الصينية منذ إطلاق سياسة الانفتاح في البلاد قبل أكثر من ثلاثين عاما ،فضلا عن أنها تحتضن أكبر جالية مصرية في الصين .وأكد أحمد رزق على أن هناك علاقات قوية ووثيقة تربط مصر بالصين فمصر هي أول دولة عربية وافريقية أقامت علاقات دبلوماسية مع الصين قبل 54 عاما .

وأضاف،أن هناك أكثر من 300000 ( ثلاثمائة ألف ) مصري يزورون الصين كل عام وفى نفس الوقت يزور مصر أكثر من 100000 مائة ألف صيني ، ومن ناحية التبادل التجاري،قال أحمد رزق، أنه من المتوقع أن يبلغ حجم التعاون الاقتصادي بين مصر والصين إلى أكثر من 7.5 بليون دولار الأمر الذي يحقق قفزة لا مثيل لها بالمقارنة مع العام الماضي الذي بلغ الحجم فيها إلى 6 بليون دولار.

وخلال المؤتمر الصحفي قدم السفير المصري احمد رزق التهنئة للحكومة الصينية والسلطات المعنية بمقاطعة قوانفدونغ عن النجاح الكبير الذي حققته دورة الألعاب الآسيوية وحصولها على أكثر عدد من الميداليات .كما قدم التهنئة لشركة "هاينان إيرلاينز"على تدشين رحلاتها المباشرة إلى القاهرة بصفتها الشركة الصينية الأولى التي اتخذت هذه الخطوة الهامة في ضوء الأهمية المتزايدة لقطاع الأعمال التجارية والسياحة بين مصر والصين وبين الصين وأفريقيا والشرق الأوسط.

ومن جانبه أعرب عمرو سامى مدير مكتب مصر للطيران بمدينة قوانغتشو عن ثقته في أن تشغيل هذا الخط سيعمل على تعزيز العلاقات التجارية وزيادة التعاون الاقتصادي ودعم حركة نقل البضائع والركاب بما يثرى الاستثمارات المشتركة والحركة السياحية بين البلدين .
وقال إن خط الطيران بين المدينتين بدأ العمل في عام 2007 ولكن بصورة غير مباشرة حيث كان يتوقف في تايلاند, لكن اعتبارا من 16 الجاري سيصبح خطا مباشراً.
وأضاف أن افتتاح هذا الخط يمثل أهمية خاصة لمصر والصين على حد سواء خاصة مع تنامي الطلب على زيارة مصر من جانب الشعب الصيني ،إضافة إلى أن الإمكانيات التي تتمتع بها مصر والمدن المختلفة المتميزة سياحيا مثل الغردقة والأقصر وأسوان وغيرها كانت تحتاج إلى هذا الخط الذي يعمل على تلبية كافة الطلبات للسائح الصيني .
وأوضح أن الرحلة من قوانغتشو إلى مصر كانت تستغرق وقتا طويلا وتستلزم التوقف ترانزيت في تايلاند قبل الوصول إلى مصر , الأمر الذي حال دون سفر الكثيرين إلى مصر، أما الخط الجديد فقد قلص زمن الرحلة إلى أقل من عشر ساعات وهو ما سيحفز الصينيون على السفر إلى مصر وكذلك المصريون إلى الصين .

وقال المستشار السياحي المصري لدى الصين الدكتور ناصر عبد العال إن هذا الحدث المهم والمتميز لمصر للطيران وللسياحة يأتي في ظل حركة سياحية متنامية إلى مصر..الأمر الذي يؤكد أهمية العمل في السوق الصيني من أجل جذب المزيد من السياح الصينيين .
وقال إن هناك أكثر من 300 صحفي صيني قاموا بزيارة مصر من أجل الكتابة عن السياحة المصرية، والتعرف عن كثب على الواقع السياحي والإمكانيات السياحية في مصر ، وفى إطار خطة وزارة السياحة المصرية فسوف يتم التركيز في الفترة القادمة على جنوب الصين في ضوء الرحلات السبع المباشرة من الصين إلى مصر في ظل ارتفاع مستوى الدخل للمواطن الصيني وتنامي الاقتصاد الصيني .

وأكد يسري فرج المدير الإقليمي لشركة مصر للطيران بالصين على أن شركة مصر للطيران من أوائل الشركات في قارة أفريقيا ،وخلال العام الحالي تم توقيع اتفاقية بتعديل عدد رحلات الطيران مابين مصر والصين من سبع رحلات أسبوعيا إلى عشر رحلات ، ويأتي هذا النهج متوافقا مع سياسة وزارة الطيران المدني والقيادة العليا بمصر للطيران في العمل على زيادة الحركة نظرا للزيادة المطردة في النمو .
وأوضح أنه أصبح الآن هناك خطان مباشران للصين من القاهرة،الأول إلى بكين والآخر إلى قوانغتشو.. حيث يوجد ثلاث رحلات أسبوعية من بكين إلى القاهرة و أربع رحلات أخرى من قوانغتشو إلى القاهرة.. ما يعني إن مصر للطيران لديها سبع رحلات أسبوعية من القاهرة إلى الصين والعكس.
وأضاف أن العلاقة الوطيدة بين مصر للطيران ووكلائها في الصين الذين بلغ عددهم 300 شركة سياحة, تمنحهم الحق في إصدار تذاكر طيران لشركة مصر للطيران بنظام "بى إس بى" مما قد يزيد في الفترة المقبلة من نسب الإشغال على نحو يتناسب مع زيادة عدد الرحلات في الفترة القادمة .

أهم الأخبار

اليوم السابع

عشق الصين

سجل الزوار